حرائق أوكرانيا تقترب أكثر فأكثر من مفاعل تشيرنوبيل النووي​

حرائق أوكرانيا تقترب أكثر فأكثر من مفاعل تشيرنوبيل النووي​

حرائق أوكرانيا تقترب أكثر فأكثر من مفاعل تشيرنوبيل النووي

حرائق أوكرانيا تقترب أكثر فأكثر من مفاعل تشيرنوبيل النووي

مع التصريحات التي أتت اليوم الإثنين مفادها أن الوضع قد خرج عن السيطرة في الحرائق التي تجتاح أوكرانيا قرب مفاعل تشيرنوبيل النووي فإنَّ رجال الإطفاء مازالوا  يحاولون السيطرة على حرائق الغابات واسعة النطاق التي اندلعت مؤخرا في المنطقة المحظورة قرب محطة تشيرنوبيل النووية المهجورة, ‏الحرائق إلى الان أحرقت أكثر من 8600 فدان 
وأفادت تقارير قبل عدة أيام وفقًا لـ”روسيا اليوم” بأنَّ مستوى النشاط الإشعاعي قد ارتفع بمقدار 16 درجة فوق مستوى المعدل الطبيعي بحسب ما أظهره العداد الخاص، في المنطقة التي اندلعت فيها النيران.

ونقلاً عن رئيس دائرة التفتيش البيئي يهور فيرسوف قبل عدة أيام عبر موقع فيسبوك: “هناك أنباء سيئة، إن مستوى النشاط الإشعاعي في قلب الحريق أعلى من المستويات المعتادة”,وشارك في عملية الإطفاء أكثر من 300 رجل تدعمهم 83 وحدة من المعدات وفقاً لما صرحته وزارة الطوارئ الأوكرانية, وشارك في عملية الإطفاء أكثر من 300 رجل تدعمهم 83 وحدة من المعدات وفقاً لما صرحته وزارة الطوارئ الأوكرانية. 

وجاء بتصريح السلطات قبل أيام بأنَّ الحريق أتى على حوالي 20 هكتارا من الغابات المحيطة بالمحطة النوويةالسابقة. ووفقاً لما صرحته خدمات الطوارئ في وقت سابق فإنَّه لم يكن هناك ارتفاع ملحوظ في مستويات الإشعاع على الرغم من أنها أبلغت عن “صعوبات” في محاولة احتواء الحرائق بسبب الإشعاع المكتشف في بعض المناطق. 

مع العلم أن تشيرنوبيل لم تشهد أي نشاط صناعي على مدى العشرين سنة الماضية. وبعد كارثة العام 1986، قامت السلطات السوفيتية بإجلاء مئات الآلاف من السكان من منطقة واسعة حول المصنع. ولا تزال المنطقة غير مأهولة إلى حد كبير، على الرغم من بقاء حوالي 200 شخص. 

حرائق تلتهم غابات اوكرانيا وتقترب من منطقة مفاعل نووي كان سبب في كارثة عظمى سابقاً ! يا ترى هل يوجد كارثة جديدة للعالم…؟!

Close Menu