بعد 500 عام من الانقطاع بسقوط الأندلس , كورونا يعيد صوت المؤذن ليعلو في أكبر مساجد غرناطة

بعد 500 عام من الانقطاع بسقوط الأندلس , كورونا يعيد صوت المؤذن ليعلو في أكبر مساجد غرناطة

غرناطة

أعلن اليوم الإربعاء 25 مارس عن إصابة نائبة رئيس الوزراء الإسبانية كارمن كالفو بفيروس كورونا، واستمرار عزلها بالمستشفى

وحسب ما نشرته صحيفة ناشونال بوست الكندية فإن كارمن التي بلغت من العمر حوالي 63 عاما قد خضعت للتحليلات مرتين وذلك لأن نتيجة التحليل الأول لم تكن واضحة، وفقًا للأطباء

وقد أوضح التقرير إلى أن نائبة رئيس الوزراء كارمن تعتبر حتى الآن في حالة صحية مستقرة, حيث تم نقل نائبة رئيس الوزراء كارمن إلى المستشفى، الأحد 22 مارس نتيجة إصابتها بعدوى بالجهاز التنفسي،حسب ما صرحت الحكومة الإسبانية, ومنذ ذلك الوقت وهي تخضع إلى العديد من التحليلات لفيروس كورونا

علما أن إسبانيا تعاني حالياً من تفشي الفيروس فيها, حيث تم تسجيل أول ظهور للفيروس في إسبانيا يوم الجمعة بتاريخ 01.02.2020 ,واستمر الفيروس بالتفشي والانتشار حتى بلغت الإصابات به في مختلف أرجاء البلاد أكثر حوالي 47,610 إصابة و الإعلان عن وفاة أكثر من 3 آلاف مريض, أغلبهم فى منطقة مدريد, وبذلك تكون قد تجاوزت الصين في وفيات كورونا ,حيث جاءت في الترتيب الثاني بعد إيطاليا

جدير بالذكر أن حصيلة الإصابات اليوم فقط ,قد وصلت الى 5552 إصابة و 443 وفاة, ويعد هذا الارتفاع اليومى الأكبر فى عدد المصابين منذ ظهور الفيروس في إسبانيا أواخر يناير/كانون الثاني الماضي

ونتيجة للأزمة التي تمر بها إسبانيا وعدم القدرة على استعياب العدد الهائل من المرضى فقد ضجت واسائل التواصل الاجتماعي اليوم بأخبار إسبانيا, أحدها أنَّ قوات الدفاع المدني في إسبانيا قد توصلت لجثثٍ عددها 35 من المسنّين في دور رعاية تركهم موظفوا هذه المؤسسات ليواجهوا كورونا دون أي رعاية فماتوا في مشهد مأساوي

والأخر أنّه بعد ٥٠٠ عام من منع الأذان في إسبانيا، تعالى صوت المؤذن اليوم من مئذنة مسجد البيَّازين الكبير في غرناطة